رسالة الرئيس التنفيذي

في البداية يطيب لي أن أذكر كلمة من كلمات سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ''نظرا للمتغيرات السريعة والمتلاحقة علي الساحة الاقتصادية العالمية فإننا نري أن اقتصادنا الوطني بحاجة إلى استثمارات نوعية تجلب معها التكنولوجيا المتقدمة التي تمكن منتجنا من المنافسة في الأسواق العالمية"

لا بد من ذكر كذلك المبدأ التي وضعه لنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء مبدأ نلتزم به ونتبعه عندما قال: "في سباقنا نحو المركز الأول ، ننظر إلى التميز كتحدي وليس كتحقيق ، فالإنجاز هو ما نحققه لمستقبل شعب الإمارات ، بينما مسيرة التميز مستمرة ولا تتوقف عند الحدود" وهذا يدعونا إلى تطوير مجتمع يتمتع بمزايا تنافسية مستدامة، والنظر في أي نجاح أو إنجاز كنقطة انطلاق نحو آفاق جديدة، فيتم الحكم على نجاحها من قبل أفراد المجتمع والمستفيدين من خدماته.

 نحن نتوقع ونقود، ونحن لا ننتظر لنستجيب. لدينا نهج ملحوظ للإبداع باستخدام نهج شمولي لفهم  الشركاء والعملاء واستكشاف التكنولوجيا  المختلفة في جميع أنحاء العالم لتصميم و تفصيل الحلول الأمثل في جميع المجالات .

سنواصل السعي للبقاء في الترتيب الأعلى كمقدمي كل ما هو متطور وحديث لدولتنا.

وإننا ننظر بتمعن لكافة الأفكار والاقتراحات لنصل معاً لموقع يضاهي أكبر وأفضل المواقع على المستوى العالمي، فهذا ما تعلمناه من قيادتنا ووعيناه وفهمناه منهم حفظهم الله، وكل أمنياتي لوطننا بالرفعة والسمو، وكافة العالم المزيد من التقدم والرفاهية.